أخبار دولية / أبابيل نت

  • ورغم عدم حدوث تقدم يذكر نحو هدف إخلاء كوريا الشمالية من الأسلحة النووية منذ اجتماعهما الأول في سنغافورة العام الماضي، قال ترامب إنه ملتزم تماما بدبلوماسيته الشخصية مع كيم.

    كان ترامب قد قال أواخر العام الماضي إنه وكيم “تحابا”، وقال قبل يوم من سفره لعقد القمة الثانية إنه تطورت بينهما “علاقة طيبة جدا جدا”.

    أما إن كان بإمكان هذه الألفة أن تنقلهما من أجواء القمة إلى تحقيق تقدم جوهري في إزالة ترسانة كوريا الشمالية النووية التي تهدد الولايات المتحدة.. فهذا سؤال سيخيم على محادثاتهما في العاصمة الفيتنامية

    قراءة المزيد ...


    قراءة الخبر من موقع " أبابيل نت "

    اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

    تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

    قد تقرأ أيضا