منوعات / مقالات / مراقبون برس

    • ماجد الداعري

    من وراء لعبة تعطيل البرلمان اليمني؟

    السبت 2 مارس 2019 الساعة 01:18

    ماجد الداعري

     

    يتحدث هادي وحاشيته كل يوم عن وأكثر من سواهم باليمن، لمحاولة تسطيح العقلية المجتمعية واخفاء حقيقة انهم من دمر الشرعية ويصرون على تعطيل آخر مؤسساتها التشريعية المنقرضة دستوريا منذ علم فخامته بحرص رئيس مجلس النواب يحيى الراعي على حضور أي جلسة برلمانية أينما عقدت لتفويت اي فرصة للشرعية للانفراد بالبرلمان وتعيين هيئة رئاسة جديدة له على اعتبار ان رئيسه رهن الإقامة الجبرية من قبل انقلابية مسلحة تحتل العاصمة وتسيطر على مقر مجلس النواب.

    انهت حكومة الشرعية قبل أكثر من خمسة أشهر، ترتيبات عقدها أول جلسة برلمانية خارج العاصمة منذ تسليمها للحوثيين في نكبة ال21سبتمبر2014م ووافق نوابها على المشاركة و تفعيل جلسات البرلمان وسحب البساط التشريعي من قبضة الحوثيين،غير أن الرئيس هادي صدم الجميع وسارع فجاة للانقلاب على كل ماتم الإتفاق عليه بهذا الصدد، فور علمه بإصرار

    قراءة المزيد ...


    قراءة الخبر من موقع " مراقبون برس "

    اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

    تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

    قد تقرأ أيضا